انتشرت أنباء مقتل قاسم سليماني كالنار في الهشيم صباح اليوم حيث امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بتأكيدات من نشطاء وأنصار النظام بأن قاسم سليماني قد مات في قتال عنيف بين الجيش السوري والحرس الثوري الإيراني وميليشيات المعارضة.

أما بخصوص تفاصيل وفاته، فلم يرد بعد تأكيد رسمي من الجهات الرسمية أو التلفزيون السوري أو حتى الصحف الرسمية، وتبقى الأنباء مجرد إشاعات، ما لم يكن هناك تأكيد رسمي. ونفت جميع المصادر هذا الخبر وأخفت الحقيقة.