من يسيء إلى الرياض يا دانا؟ تعد ظاهرة إساءة معاملة الأطفال من أسوأ الظواهر التي تصاعدت وتزايدت في الآونة الأخيرة في دول مختلفة، خاصة في المملكة العربية السعودية التي تعاني بشكل كبير من هذه الظاهرة، حيث قام الكثير من الآباء والأمهات بإساءة معاملة أطفالهم بطرق مختلفة، ومعظمهم من الذي انتهى بسجنهم.

دانة خالفت الرياض

وأصبح توجها عالميا، حيث تصدرت الساحة السعودية الهاشتاغ بهاشتاغ ضحية الرياض، دانا، مع آلاف المغردين والناشطين يطالبون قوات الأمن بإخلاء هذه الطفلة من عمها المسيء. لها بطرق مختلفة.

هاشتاق عذب الرياض دان

انتشر الهاشتاغ على نطاق واسع بعد مجموعة من التغريدات التي زعمت أنه أهان فتاة تدعى دانا فجرت عمها وقدمت شكوى إلى قسم الشرطة (معظم التغريدات الأولى مع الهاشتاغ تأتي من خارج المملكة العربية السعودية).