ما هي مصادر الضوء اذكرها، لأن الضوء نوع من الطاقات وفيرة من حولنا ويمكن من خلاله رؤية بعضهم البعض ورؤية جميع الأجسام المختلفة الأخرى على الأرض، لذلك فإن الضوء له أهمية كبيرة، والضوء هو المتولدة من مصادر متعددة، بما في ذلك المصادر الطبيعية.

ما هي مصادر الضوء؟

تنقسم مصادر توليد الضوء إلى قسمين، جزء طبيعي يعتمد على الطبيعة الكونية، وجزء آخر مصطنع، وهذا الجزء يعتمد أيضًا على الطبيعة ولكن بطريقة مختلفة:

  • التقسيم الطبيعي للضوء: هذا التقسيم له مصادر عديدة مثل الشمس والنار والبرق والنجوم والقمر والبراكين.
  • الصناعة: تعتمد مصادر الضوء الاصطناعي بشكل أساسي على الكهرباء.

أنواع مصادر الضوء الطبيعي

لقد خلق الله تعالى العديد من المصادر الطبيعية للضوء داخل كأس الأرض، وقد أعد لنا هذه المصادر لتوليد الضوء بطريقة بسيطة ومباشرة لتسهيل الرؤية للجميع، ومن هذه المصادر ما يلي:

  • النار: تشع النار بالضوء والحرارة، ولا يكون انبعاثها إلا نتيجة تفاعل كيميائي، ويعتمد هذا التفاعل كليًا على المواد المؤكسدة.
  • الشمس: الشمس هي المصدر الأول والأكبر للضوء داخل الكوكب، والشمس جانب مهم جدًا من جوانب الحياة، والشمس مكونة من عدة موجات كهرومغناطيسية لا يستطيع الإنسان رؤيتها، بالإضافة إلى الشمس التي هي كتلة كبيرة من النار، والنار مصدر جيد للحرارة والضوء بسبب التفاعل الكيميائي المطبق على المواد المؤكسدة.
  • النجوم: تتكون من عدة مجسمات حرارية مجسمة، وتحتوي هذه النماذج على عدد لا بأس به من الغازات التي تساعد في الاحتراق، وبسبب المسافة التي تبعد النجوم عن الأرض لا يشعر البشر بالحرارة ولا يراها تحترق مثل يرونهم الشمس، ويرون فقط نقطة مضيئة تضيء الليل.
  • القمر: الشمس هي المصدر الرئيسي الذي يمد القمر بالضوء حيث أن القمر ليس أكثر من جسم معتم، لكن انعكاس ضوء الشمس يجعله يتوهج أثناء الليل.
  • البرق: يحدث البرق بسبب اصطدام السحب، وهذا الاصطدام يتسبب في توليد الضوء، والسبب في ذلك أن الغيوم لديها العديد من الشحنات الكهربائية السلبية والموجبة، ويؤدي تصادمها إلى شعاع قوي يسبب هذه الإضاءة.
  • البراكين: البراكين ليس أكثر من شيء يحترق، يمكن أن تتجاوز درجة حرارته أربعة آلاف درجة مئوية، وهذه الحرائق تسبب انبعاث ضوئي وانبعاثات حرارية أخرى.

أنواع مصادر الضوء الصناعي

المصدر الأول والأهم لتوليد الضوء الاصطناعي هو الكهرباء. تشمل استخدامات الكهرباء في إنتاج الضوء ما يلي:

  • المصابيح الكهربائية: اخترع توماس إديسون في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1879، وهو الذي يُنسب إليه الفضل في توفير الضوء للعالم بأسره بطريقة بسيطة واقتصادية، ويتم تحويل الطاقة الكهربائية إلى طاقة ضوئية في المصباح الكهربائي.
  • الفتيل: الفتيل هو أول مصدر للضوء الاصطناعي في العالم، والفتيل جزء من قنديل البحر والشمعة.
  • الفانوس: تم استخدام الفانوس لأول مرة كبديل للشموع والبطاريات المستخدمة في الإضاءة، لكن الصينيين طوروا الفانوس على مدار العصور القديمة، مما ساعدهم على ابتكار فانوس حديث أتى بعدة ألوان وأحجام وأشكال مختلفة يلمع.
  • المصباح الفلوريسنت: المصباح الفلوري هو المصدر الثاني للضوء الاصطناعي، وقد تم اختراع هذا المصباح بعد الفانوس مباشرة، وهذا المصباح ينتج لونًا أبيض لا يشبه عادةً الضوء الصادر من مصباح النيون الموجود حاليًا.
  • الشمعة: أقدم طريقة إضاءة وإضاءة اصطناعية. عادة ما تتكون الشمعة من عدة مواد دهنية يتم غرس خيط قطني رفيع فيها. مجرد ملامسة هذا الخيط بالحرارة ينبعث منها نار مستمرة تشع الضوء والدفء.

وفي النهاية أجبنا على السؤال ما هي مصادر الضوء، اذكرها، لأن الضوء من أسس الحياة وبدونها لا يستطيع الإنسان الرؤية، وللضوء مصدران أحدهما اصطناعي مثل المصباح الكهربائي. والآخر طبيعي كالشمس.