خصائص الإسفنج هي كالتالي، خواص الإسفنج هي لافقاريات من عائلة اللافقاريات، لأنها لا تمتلك عمودًا فقريًا، وهي من أكثر الحيوانات شيوعًا على الأرض، والإسفنج يتكيف مع البيئة، وتطورت الإسفنج من السابق. وهذا ما جعلهم يوفرون الاستمرارية على سطح الأرض، أي الإسفنج، الحيوانات التي ليس لديها ماء للفقاريات ولها مسام تسمى الإسفنج، وهناك العديد من عائلات الإسفنج التي تعيش في أماكن مختلفة في قاع البحر. أو فوق الشعاب المرجانية: خصائص الإسفنج هي ما يميزه عن اللافقاريات الأخرى.

اسفنجة

تعيش اللافقاريات التي ليس لها عمود فقري على الشعاب المرجانية وفي قاع البحر، وقد ساعدتها خصائصها على التطور والاستمرار في البقاء على قيد الحياة، فهي من بين أكثر الحيوانات واللافقاريات وفرة على الأرض، والإسفنج من اللافقاريات التي تقع تحت أنواع اللافقاريات.

الإسفنج لديه هذه الصفات.

الإسفنج قابل للطي، مما يضمن استمرارية عمل الإسفنج على سطح الأرض.

لا يتكاثر جنسيا عن طريق الكلى أو جنسيا عن طريق الحيوانات المنوية. يخلق الإسفنج على الشعاب المرجانية علاقة تكافلية مع الشعاب المرجانية الأخرى. لها هيكل داخلي وخلايا متخصصة. لديها أطراف تساعدها على السباحة في الماء. نقص الأنسجة. وجود اللافقاريات على سطح الأرض، وأشهرها الإسفنج، وهو من أكثر اللافقاريات انتشارًا على سطح الأرض، والتي لها العديد من الخصائص والخصائص التي تميزها عن الكائنات الحية الأخرى، ومن خصائصها الإسفنج هو أنه لا وجود له. لديهم عمود فقري ويتكاثرون جنسيًا ولاجنسيًا.