عنوان مقال اليوم هو تجربة كيفية تأثير السوائل المختلفة على سرعة الكرة التي تتحرك فيها. تقدم هذه المقالة نظرة عامة كاملة على هذه التجربة، مع جميع الأدوات الهامة وخطوات الإعداد.

السوائل

تعبر السوائل عن إحدى الحالات الثلاث التي تتعامل معها الديناميكا الحرارية في الكيمياء والفيزياء بالإضافة إلى الحالة الغازية والحالة الصلبة فيها، وتضغط على سطح الوعاء بنفس الطريقة التي تمارس بها الضغط على كل شيء آخر مع العلم بذلك. ينتقل هذا الضغط بشكل دائم في جميع الاتجاهات دون أي خلل.

خصائص السوائل

للسوائل عدد من الخصائص المحددة التي يمكن أن تختلف عن المواد الغازية أو الصلبة الأخرى. ولعل أبرز هذه الخصائص ما يلي:

  • عادة ما تتمدد السوائل عندما تكون ساخنة وتتقلص عندما يكون الجو باردًا.
  • تتعرض نسبة كبيرة من الأشياء للطفو بمجرد وضعها في أحد السوائل المعنية.
  • تغير السوائل طبيعتها إلى غاز عندما تصل إلى نقطة الغليان، بينما تتحول إلى مادة صلبة عندما تتجمد.
  • المواد الخافضة للتوتر السطحي هي خاصية التوتر السطحي الذي يجعل الطبقة السطحية لأي سائل مرنة للغاية.
  • مع الخاصية الشعرية المميزة وهي الخاصية الفيزيائية الشهيرة التي تسمح للسوائل بالانتقال من أسفل إلى أعلى في الأنابيب.
  • عادة ما تكون جميع السوائل غير حساسة للضغط، مما يعني أن قيمتها الحقيقية لا تنخفض إلا بنسبة مئوية صغيرة، حتى تحت ضغط قوي.
  • عادة ما تأخذ السوائل شكل الحاوية، حيث يتم ملؤها على الفور.

تجربة كيفية تأثير السوائل المختلفة على سرعة الكرة التي تتحرك فيها

طالما أن هذه التجربة من أهم التجارب العلمية التي يتم تدريسها لطلاب الكيمياء في المملكة العربية السعودية، فسيتم تغطيتها بالشرح والتفصيل المناسبين في الأسطر القليلة التالية:

الغرض الرئيسي من التجربة

افهم تأثير لزوجة السوائل وملمسها الحقيقي على حركة الأشياء بداخلها.

الأدوات اللازمة

فيما يلي قائمة بالأدوات والمعدات الرئيسية المطلوبة لإكمال هذه التجربة بالكامل في الأسطر القليلة التالية:

  • 3 فاحصات متضمنة.
  • مجموعة من الكرات الزجاجية.
  • ماء.
  • الزيت ويفضل زيت الجلسرين.
  • شامبو.
  • مؤقت أو ساعة توقيت.

خطوات التجربة

فيما يلي الخطوات التفصيلية لهذه التجربة بالترتيب:

  • املأ كل زجاجة من الزجاجات الثلاث بنوع مختلف من السائل، إحداهما بالماء، والأخرى بزيت الجلسرين، والأخرى بالشامبو.
  • اعمل على إسقاط الكرة الزجاجية بعناية من بداية المعمل الذي يحتوي على الماء أولاً، باستخدام المؤقت لتسجيل الوقت الذي تستغرقه الكرة في السقوط.
  • كرر نفس التجربة السابقة مع الفاحص الذي يحتوي على زيت الجلسرين والأخرى التي تحتوي على الشامبو مع تسجيل الوقت لكل منهما.

ملاحظة

بعد الانتهاء من هذه التجربة ولاحظنا الوقت الذي استغرقته الكرات الزجاجية للوصول إلى أرضية المختبر بالسوائل الثلاثة، سنقوم بتدوين كل مما يلي:

  • استغرق الأمر حوالي ثانية حتى تسقط كرة الماء الزجاجية على أرضية المختبر، وهو أقل وقت تم تسجيله على الإطلاق.
  • يستغرق سقوط الكرة الزجاجية في زيت الجلسرين الموجود في قاع جهاز الاختبار الثاني 7 ثوانٍ.
  • استغرق الأمر حوالي 15 ثانية حتى تسقط الكرة الزجاجية في الشامبو أسفل جهاز الاختبار الثالث، وهي أطول فترة لوحظت في هذه التجربة.

الإجابة على سؤال: تؤثر السوائل المختلفة على سرعة الكرة التي تتحرك فيها

بعد تقديم التجارب السابقة والخطوات بالتفصيل، يمكن الاستنتاج والقول إن السوائل المختلفة، اعتمادًا على طبيعة ولزوجة هذا السائل، تؤثر فعليًا على سرعة الكرة التي تتحرك فيها، مما يعني في النهاية أن يعد الوقت الذي تسقط فيه الكرة في السائل دائمًا قصيرًا، مما يعني أن السائل قليل من الضوء وزوجته.

باختصار، سوف نستعرض في هذا المقال كيفية تأثير السوائل المختلفة على سرعة حركة الكرة بالتفصيل من خلال مراجعة أدواته وخطواته الكاملة، بالإضافة إلى أهم خصائص السوائل بشكل عام.