يقدم لك موَقع اقرأ مجموَعة منْ الأمثلة على الروَابط التساهمية، مثال على المركب التساهمي، أنوَاع الروَابط التساهمية، أمثلة على الروَابط التساهمية المزدوَجة، الروَابط التساهمية وَالأيوَنية وَالروَابط التساهمية pdf، عزيزي الطالب، وَفي هذا المقال سنقوَم بصنعها أنت تعرف أمثلة على السندات التعاوَنية، نا

أمثلة على الروَابط التساهمية

أمثلة على الروَابط التساهمية

الرابطة التساهمية في الكيمياء عبارة عن حلقة كيميائية بَيّنَ ذرتين أوَ أيوَنات يتم فيها تبادل أزوَاج منْ الإلكتروَنات بَيّنَهما، وَيمكن أيضًا تسمية الرابطة التساهمية بالرابطة الجزيئية، وَفي هذه المقالة سوَف نعرض لك أمثلة على الروَابط التساهمية، اتبع نحن

أمثلة على الروَابط التساهمية

  • توَجد رابطة تساهمية بَيّنَ الأكسجين وَالهيدروَجين في جزيء الماء (H2O) تحتوَي كل رابطة تساهمية على إلكتروَنين، أحدهما ذرة هيدروَجين وَالآخر ذرة أكسجين، وَتتشارك الذرتان في الإلكتروَنين، وَالهيدروَجين الجزيء، H2، يتكوَن منْ ذرتين منْ الهيدروَجين مرتبطة تساهميًا، كل ذرة تحتاج إلى الهيدروَجين في إلكتروَنين لتحقيق غلاف إلكتروَن خارجي ثابت، ينجذب زوَج الإلكتروَنات إلى الشحنة الموَجبة على كل نوَاة ذرية، مما يجعل الجزيء متماسكًا.
  • يمكن أن يشكل الفوَسفوَر إما PCl3 أوَ PCl5 في كلتا الحالتين، ترتبط ذرات الفسفوَر وَالكلوَر بروَابط تساهمية، وَيفترض PCl3 بنية الغاز النبيل المتوَقعة، حيث تحصل الذرات على غلاف إلكتروَن خارجي كامل، وَمع ذلك، فإن PCl5 مستقر أيضًا، لذلك منْ المهم أن نتذكر أن كيمياء الروَابط التساهمية لا تلتزم دائمًا بقاعدة الثمانيات.

مثال على مركب تساهمي

تتشكل الروَابط التساهمية بَيّنَ ذرتين غير متماثلتين لهما قيم متطابقة أوَ متقاربة نسبيًا، وَيمكن أيضًا العثوَر على هذا النوَع منْ الروَابط في أنوَاع كيميائية أخرى، مثل الجزيئات وَالجزيئات الكبيرة. فيما يلي مثال للمركب التساهمي

يتكوَن منْ غاز الميثان.

  • يتكوَن منْ الهيدروَجين وَالكربوَن، حيث ترتبط أربع ذرات هيدروَجين بذرة كربوَن وَاحدة.
  • تحتوَي ذرة الهيدروَجين على إلكتروَن وَاحد.
  • تحتوَي ذرة الكربوَن على أربعة إلكتروَنات تكافؤ، وَتحتوَي ذرة الكربوَن على إلكتروَنين داخليين ليسا إلكتروَنات تكافؤ وَلا يشتركان في رابطة.
  • إذن الرابطة هنا تساهمية أوَ مفصل، كما هوَ الحال مع الماء، حيث ساهمت كل ذرة هيدروَجين بإلكتروَن وَاحد لتشكيل أربعة جسوَر رابطة بَيّنَها وَبَيّنَ ذرة الكربوَن، وَيتكوَن كل جسر منْ إلكتروَنين. تنطبق قاعدة الثماني على الكربوَن وَقاعدة 2. تنطبق على الهيدروَجين، وَتكتب الصيغة البسيطة للميثان بالشكل CH4.

المركبات التساهمية الأخرى

  • ثاني أكسيد الكربوَن CO2، وَثاني كبريتيد الكربوَن CS2، وَرابع كلوَريد الكربوَن CCl4، وَالكحوَل، وَالأموَنيا (الأموَنيا) … وَغيرها.

أنوَاع الرابطة التساهمية

تم استخدام مصطلح الرابطة التساهمية لأوَل مرة في عام 1939، على الرغم منْ أن إيرفينج لانجموَير قد أدخل مصطلح التساهمية في عام 1919 لوَصف عدد أزوَاج الإلكتروَنات التي تشترك فيها الذرات المجاوَرة. وَسوَف نتعرف على الأنوَاع التالية منْ الروَابط التساهمية، نا

يعتمد على رتبة الجمعية وَهي مقسمة إلى ثلاثة أنوَاع

  • الرابطة البسيطة حيث تساهم الذرات التي تشارك في تكوَينها بإلكتروَن منْ كل ذرة مما ينتج عنه مجموَعة منْ الإلكتروَنات لكل ذرة تسمى رابطة سيجما وَيرمز لها بالرمز (σ).
  • الرابطة المزدوَجة تساهم كل ذرة مشتركة بإلكتروَنين في تكوَينها، مما ينتج عنه زوَجان منْ الإلكتروَنات، وَتتكوَن منْ رابطة σ وَرابطة باي وَيرمز إليها بالرمز π.
  • الرابطة الثلاثية تساهم كل ذرة بثلاثة إلكتروَنات لإنتاج ثلاثة أزوَاج منْ الإلكتروَنات، وَتتكوَن منْ رابطة وَاحدة وَاثنتين.

التصنيف القائم على قطبية الرابط ينقسم إلى نوَعين

  • الرابطة التساهمية النقية هي الرابطة التي تتكوَن بَيّنَ ذرتين متشابهتين أوَ متقاربتين جدًا في قيم الكهربية، بحيث يتم توَزيع السحابة الإلكتروَنية بشكل موَحد بَيّنَ الذرتين.
  • الرابطة التساهمية القطبية هي الرابطة التي تتكوَن بَيّنَ ذرتين بقيم كهرسلبية مختلفة أقل منْ (2) حيث تجذب الذرة ذات القدرة الكهربية الأعلى إلكتروَنات الرابطة إلى نفسها وَتحمل شحنة سالبة جزئية، وَ تحمل الذرة الأقل كهربيًا شحنة موَجبة جزئيًا + δ).

أمثلة على الرابطة التساهمية المزدوَجة

كما علمنْا بالفعل أن الرابطة التساهمية هي رابطة كيميائية تنشأ عن مشاركة زوَج وَاحد أوَ أكثر منْ الإلكتروَنات بَيّنَ ذرتين. تتضمنْ أمثلة الرابطة التساهمية المزدوَجة ما يلي

مثال 1 جزيء النيتروَجين

  • تساهم كل ذرة بثلاثة إلكتروَنات لأن المدار الخارجي لذرة النيتروَجين يحتوَي على خمسة إلكتروَنات، وَبالتالي فإن كل ذرة منْ الذرتين تحتاج إلى ثلاثة إلكتروَنات للوَصوَل إلى الهيكل الثماني الأضلاع، وَلأن كل ذرة تساهم بثلاثة إلكتروَنات، في هذه الرابطة تسمى التساهمية الثلاثية كفالة. . يمكن تمثيل هذه الرابطة بثلاثة خطوَط بَيّنَ ذرتين N≡N.

أمثلة على الرابطة المزدوَجة التساهمية 1

مثال 2 جزيء كلوَريد الهيدروَجين

  • تحتاج ذرة الكلوَر (2،8،7) إلى إلكتروَن وَاحد فقط لإكمال المدار الخارجي للثمانية.
  • تحتاج ذرة الهيدروَجين إلى إلكتروَن وَاحد لتكوَين الهيليوَم.
  • تساهم كل ذرة في إلكتروَن وَاحد، مما يؤدي إلى تكوَين رابطة تساهمية وَاحدة. جزيء كلوَريد الهيدروَجين مكتوَب H-Cl.

أمثلة على الرابطة المزدوَجة التساهمية 2

مثال 3 جزيء الكلوَر

  • تساهم كل ذرة في إلكتروَن وَاحد، وَتتشارك الذرتان في زوَج منْ الإلكتروَنات حتى تصل إلى ثمانية إلكتروَنات في مدارها الخارجي، وَبالتالي تتمتع باستقرار كل الثمانية.
  • نظرًا لأن كل ذرة كلوَر تساهم بإلكتروَن وَاحد فقط، فإن الرابطة بَيّنَهما تسمى رابطة تساهمية وَاحدة وَيُرمز إليها بخط وَاحد بَيّنَ ذرتين Cl-Cl.

أمثلة على الرابطة المزدوَجة التساهمية 3

الرابطة التساهمية وَالأيوَنية

الروَابط الكيميائية أوَ الروَابط الكيميائية هي الظاهرة التي يتم منْ خلالها تجميع الذرات معًا في جزيئات أوَ بلوَرات أوَ غيرها، ثم سنعرف بالتفصيل كل منْ الروَابط التساهمية وَالأيوَنية، نا

الرابطة التساهمية

  • وَهوَ أحد أنوَاع الروَابط الكيميائية حيث تتميز هذه الرابطة بمساهمة زوَج منْ الإلكتروَنات أوَ أكثر بَيّنَ الذرات المترابطة، حيث ينتج عن هذا الجذب تجاذب جانبي آخر يساعد على تماسك الجزيء الجديد الناتج عن هذا الارتباط . مليئة بالإلكتروَنات، وَهذه الرابطة دائمًا أقوَى منْ قوَة الرابطة بَيّنَ الجزيئات مثل الرابطة الهيدروَجينية.
  • تحدث معظم الروَابط التساهمية بَيّنَ ذرات متطابقة في السلبية الكهربائية، لذلك يجب أن يكوَن هناك الكثير منْ الطاقة للإلكتروَنات للانتقال منْ الذرة وَمشاركتها مع الذرة الأخرى.
  • تتميز الرابطة التساهمية بقوَتها عن بقية الروَابط الأخرى، وَعلى عكس الروَابط الأيوَنية، تتماسك الأيوَنات معًا بقوَة إلكتروَستاتيكية غير موَجهة، لكن الرابطة التساهمية موَجهة بدرجة عالية، وَنتيجة هذه الرابطة هي أن الجزيئات التي ترتبط بالروَابط التساهمية تميل إلى تشكيل أشكال أكثر تميزًا.

الرابطة الأيوَنية

  • الرابطة الأيوَنية هي الرابطة التي تنشأ بَيّنَ ذرتين لهما قدرة مختلفة على فقدان أوَ اكتساب الإلكتروَنات، حيث تتشكل هذه الرابطة بَيّنَ أيوَنات الذرات الموَجبة وَالسالبة، لأن هذه الرابطة تخلق تجاذبًا كهربائيًا بَيّنَ الذرتين، وَكما هوَ قال أن هناك فرقًا بَيّنَ الذرتين في القدرة على خسارة وَكسب الأيوَنات، فمثلاً تحتاج ذرة الأكسجين إلى أيوَني بوَتاسيوَم لأن مدار الأكسجين الأخير يحتاج إلى إلكتروَنين للوَصوَل إلى الاستقرار، أي عندما يصل إلى الثمانية إلكتروَنات .
  • عادةً ما يحدث هذا الترابط بَيّنَ المعادن ذات الطاقة الأيوَنية المنْخفضة، وَالتي تميل إلى فقد الإلكتروَنات، وَاللافلزات، التي تميل إلى اكتساب الإلكتروَنات وَلديها طاقة كهربائية عالية.

يتكوَن الترابط الأيوَني منْ ثلاث خطوَات

  • أوَلاً، يفقد المعدن أوَ المعدن الإلكتروَن النشط الأبعد عن النوَاة وَيفقد قوَته الجذابة حتى يصبح هذا المعدن مشحوَنًا بشكل إيجابي.
  • تأتي الخطوَة التالية عندما يكتسب اللافلز هذا الإلكتروَن وَيصبح اللافلزي سالبًا.
  • هنا في الخطوَة الثالثة، يحدث تجاذب بَيّنَهما يسمى التجاذب الكهروَستاتيكي بَيّنَ الأيوَنات الموَجبة وَالأيوَنات السالبة.

الرابطة التساهمية pdf

كما ذكرنا سابقًا، توَجد الرابطة التساهمية في العديد منْ الجزيئات التي تتكوَن منْ ذرتين، مثل جزيء الأكسجين وَالهيدروَجين، وَكذلك الفلوَر وَالكلوَر وَالبروَم. لمزيد منْ المعلوَمات اضغط على الرابط التالي