أعلنت وكالة أنباء الأناضول مؤخرا إقالة وزير الداخلية السوداني بعد إصابة نحو 17 متظاهرا خلال مظاهرات سلمية تطالب بالحرية.

وبحسب بيان صادر عن وكالة أنباء الأناضول، أصدر رئيس الوزراء السوداني أمرا بإقالة وزير الداخلية السوداني بعد مطالب شعبية طالبت بإقالته.

وطالبت مظاهرة الخميس بإعادة هيكلة الجيش، والقضاء على عناصر النظام السابق من صفوفه، وحل الميليشيات، وإنشاء جيش وطني وطني، وعودة جميع الضباط المطرودين من الخدمة العسكرية، فيما واغلقت القوات الامنية الشوارع المؤدية الى القيادة العليا والجيش والقصر الرئاسي ومجلس الوزراء.